عاجل

الشرطة البريطانية تلقي القبض على شخص لاحتمال تخطيطه لانفجار.

أجواء من الرعب انتشرت في شارع توتينهام في وسط لندن بعد أن راح الموقوف يرمي بأجهزة إلكترونية من أوراق وأجهزة حاسوب من النافذة في مبنى يضم مكاتب إدارية.

الشرطة حاصرت المبنى وأخلته لأكثر من ثلاث ساعات، كما أغلقت المحال التجارية ومحطات القطار في المنطقة فيما تم تحويل مسار ثماني باصات.

أفاد شهود عيان بأن الموقوف كان قد خطف أربعة أسرى وهدد بتفجير عبوات من الغاز كان يحملها، لكن الشرطة لم تعثر على أي دليل على ذلك، وأشارت إلى أن هناك خلاف بين الموقوف والشركة التي يعمل بها.

أفادت سيدة تعمل في شركة للخدمات التدريبية في المبنى إلى أن الموقوف هو من زبائن الشركة وكان يبحث عنها هي شخصيا.