عاجل

خلال مؤتمره العام في مدينة نويمونستر بولاية شلزفيغ هولشتاين في شمال ألمانيا، اختار حزب القراصنة الألماني رئيسه التنفيذي الجديد. الفترة الأخيرة شهدت إرتفاعا ملحوظا في شعبية حزب القراصنة وهو ما أكدته نتائج أحدث استطلاعات الرأي.

الحزب اختار بيرند شلومر، الذي يبلغ من العمر واحداً وأربعين عاماً زعيماً له:

“ إنها دائماً مسألة ما إذا كان الحزب بحاجة إلى برنامج مفصل حول كلّ المواضيع. حزب القراصنة أظهر أنه يعتمد أفكاراً جديدة ويستحدث ويركز على أمور جديدة. في النهاية لديكم فرصة معه. سأترك الأمر للطرف الذي سيقرر البرنامج والذي سيسلط الضوء على من يريدون تسليط الأضواء”.

حزب القراصنة يركز على الدعوة إلى حرية التحميل المجاني على مواقع الأنترنت، وقد تبنى موقفا واضحا معارضا للآراء اليمينية المتشددة التي بدت من بعض أعضاء الحزب.