عاجل

تقرأ الآن:

ميركل قد تلغي زيارتها المقررة إلى أوكرانيا تضامنا مع يوليا تيموشنكو


أوكرانيا

ميركل قد تلغي زيارتها المقررة إلى أوكرانيا تضامنا مع يوليا تيموشنكو

المظاهرات المؤيدة لإطلاق سراح رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة يوليا تيموشنكو مستمرة في العاصمة كييف. وضع تيموشينكو الصحي، دعا قادة الاتحاد الأوربي إلى دق ناقوس الخطر والتحرك للضغط أكثر على كييف.

الحكومة الألمانية طالبت أوكرانيا بالتخلي عن أي إجراء قد ينتهك حقوق تيموشينكو، مشيرة الى أن رئيسة الوزراء السابقة تحتاج إلى رعاية طبية ملحة.

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل كانت قد أشارت إلى إمكانية إلغاء زيارها المقررة إلى أوكرانيا خلال بطولة الأمم الأوربية لكرة القدم، إذا لم تفرج السلطات الأوكرانية عن تيموشنكو. آراء الألمان اختلفت بين مؤيد ومعارض لمقاطعة بطولة كأس الأمم الأوربية.

“ نعم أنا مع المقاطعة لأنّه يتوجب على الناس معرفة ما يحدث في أوكرانيا، وكيف يُعامل الأشخاص“، تقول هذه السيدة.

“ الأمر مهم بالنسبة لأوكرانيا، لأنّ وضعهم الاقتصادي ليس أحسن حالاً من وضعنا، على الهواة الذهاب وصرف الأموال والتمتع“، تضيف هذه السيدة.

“ مقاطعة البطولة الآن قد يكون لها وقع من دون شك، لكن هل سيساهم هذا في حلّ الأمور، من المؤسف أن لا نتمتع بمشاهدة البطولة”.

برلين شددت على أن الضغوط السياسية على كييف، لوقف انتهاكات حقوق الإنسان ستتصاعد.

زعيمة المعارضة يوليا تيموشنكو المعتقلة بتهمة التهرب من دفع الضرائب لم تتمكن من حضور جلسة المحاكمة الأخيرة، بسبب آلام مزمنة في الظهر. وهي تمضي حاليا عقوبة بالسجن سبع سنوات منذ العام الماضي.

ويعتبر الأوربيون أنّ بطولة كأس الأمم الأوربية التي تفتتح في أوكرانيا خلال أسابيع قليلة، ستؤدي إلى مراقبة الوضع في أوكرانيا بدقة.