عاجل

تقرأ الآن:

لجنة برلمانية بريطانية تقصف روبيرت مردوخ بالانتقادات بشأن فضيحة التنصت


المملكة المتحدة

لجنة برلمانية بريطانية تقصف روبيرت مردوخ بالانتقادات بشأن فضيحة التنصت

روبيرت مردوخ إمبراطور الإعلام البريطاني ومالك صحيفة “نيوز أوف ذي وورلد” المتورطة في فضيحة تنصت على الهواتف الشخصية للحصول على السبق الإعلامي “غير مؤهل” لإدارة مؤسسة إعلامية كبرى تقول لجنة برلمانية بريطانية. وتتهمه اللجنة بـ: “غض الطرف عن عمد” عن التصرفات غير القانونية التي كانت تجري في مؤسسته. وأضافت ساخرةً أن مردوخ “ يتمتع بقدرة هائلة على التذكر والاستيعاب عندما تناسبه الأمور”.

جون ويتِّينغدِيْل رئيس لجنة الثقافة والوسائط الإعلامية في البرلمان البريطاني يقول:

“على مستوى المؤسسات، (صحيفة) “نيوز أوف ذي وورلد” و(مؤسسة) “نيوز إنترناشيونل” ضللتا اللجنة مرارا بشأن حجم القرصنة التي مورست على الهواتف ورقعتها والتحقيقات التي ادعتا أنهما قامتا بهما”.

الفضيحة التي انفجرت قبل عام أدت إلى اتخاذ مردوخ قرارا بإغلاق صحيفته “نيوز أوف ذي وورلد” نهائيا في شهر يوليو الماضي وإلى تكليف لجنة قضائية للتحقيق في ممارسات مؤسسات الإعلام برئاسة القاضي اللورد ليفيسون.

الشرطة البريطانية تؤكد أن 6 آلاف شخص تم التنصت على هواتفهم في بريطانيا.