عاجل

تقرأ الآن:

القوات الكولومبية توقف عمليات البحث عن الصحافي الفرنسي


كولومبيا

القوات الكولومبية توقف عمليات البحث عن الصحافي الفرنسي

القوات الكولومبية النظامية توقف العمليات العسكرية في مدينة فلورنسيا، كبرى مدن منطقة كاكيتا في جنوب البلاد، حيث فقد الصحافي الفرنسي روميو لانغلوا السبت خلال هجوم للقوات الثورية المسلحة الكولومبية المتمردة الفارك، والتي أعلنت مسؤوليتها
عن خطف الصحفي الفرنسي، في رسالة تمّ التأكد من صحتها.

وزير الدفاع الكولومبي قال في هذا الشأن: “ إذا كانت هذه المنظمة تحتجزه، فلتطلق سراحه، لا يمكن أن تبقيه كرهينة، أولا هو صحفي، وثانيا هو مدني. هذا يعد إنتهاكاً للقوانين الدولية والإنسانية”.

وتبحث السلطات الكولومبية منذ خمسة أيام عن أثر الصحافي الفرنسي روميو لانغلوا الذي يعمل في قناة فرانس 24 التلفزيونية. وكان لانغلوا يجري تحقيقاً مصوراً حول تجارة المخدرات في هذه المنطقة، الواقعة على حدود غابة الأمازون، عندما تعرض
إلى جانب قوات كانت تقوم بحراسته إلى هجوم قوات الفارك.

قوات الفارك أشارت إلى أنّ لانغلوا مصاب بجرح طفيف في ذارعه، وتلقى الإسعافات الطبية وأنّ حياته ليست في خطر، إلاّ أنّ السلطات الكولومبية تتخوف من تدهور حالة لانغلوا الصحية في هذه المنطقة الرطبة. إلتهاب ، وهو أمر دحضه الجنرال

اللجنة الدولية للصليب الأحمر أعربت عن قلقها على صحة لانغلوا واكدت حاجته إلى علاج طبي متخصص حيث دعت إلى نقله إلى مركز صحي.