عاجل

عاجل

ساركوزي وهولاند يعلِّقان على مناظرتهما السياسية

تقرأ الآن:

ساركوزي وهولاند يعلِّقان على مناظرتهما السياسية

حجم النص Aa Aa

غداة المناظرة السياسية الحادة التي جمعت المتنافسين في الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية الفرنسية اليميني نيكولا ساركوزي والاشتراكي فرانسوا هولاند، قناة آر تي آل الإذاعية الفرنسية استضافتهما في باريس ليدليا بانطباعاتهما حول هذه المناظرة التي تابعها حوالي عشرون مليون شخص على شاشات التلفزيون.

فرانسوا هولاند قال:

“كان طبيعيا أن يتسم النقاش بالصرامة والعسر، لكن ما كان ليتحول إلى منبر للقدح، لأن الفرنسيين لا يحب مثل هذه الأجواء. ولأنني أريد أن أكون رئيسا للمصالحة وللم الشمل أنا حريص على تقديم حججي دون تجريح”.

نيكولا ساركوزي من جهته علق:

“أعتقد أن نسبة التصويت ستكون عالية في الدور الثاني، وأظن أن هذه المناظرة تابعها عدد هائل من المشاهدين. والذي يرى أن المناظرة التي يتابعها أكثر من 20 مليون شخص لا أهميةَ لها أعتبره إنسانا مجنونا. فرنسا لم تشهد أبدا انتخابات نتائجها غير محسومة إلى هذا الحد”.

النقاش بين ساركوزي وهولاند سادته روح هجومية وعدائية من قِبل الطرفين خلال الدقائق الأولى قبل أن يهدأ نسبيا لاحقا، تبادل كل طرف خلاله استعراض تصوراته لمستقبل فرنسا بخصوص علاقاتها بالاتحاد الاوروبي، وبالمهاجرين وبإدارة شؤون البلاد المالية والاجتماعية. وسجل كل طرف نقاطا ضد الآخر، مما جعل مواقف الرأي العام حول هوية المنتصِر في المناظرة متباينة.

كريستيان ديلبورت البروفيسور في العلوم السياسية والخبير الإعلامي يقول:

“ خاصية المناظرة تكمن في دقائقها العشر الأوائل التي كانت دقائق سادتها لهجة عدوانية حددت أجواء النقاش”.

نتائج الدور الثاني ستحدد مَن الذي استفاد أكثر من هذه المناظرة.