عاجل

تقرأ الآن:

الناشط الحقوقي الصيني الكفيف يطلب المساعدة من كلينتون


الصين

الناشط الحقوقي الصيني الكفيف يطلب المساعدة من كلينتون

الناشط الحقوقي و المعارض الصيني الكفيف، تشن غوانغ تشنغ يواجه نداء مؤثرا يطلب فيه المساعدة من واشنطن، مما يزيد من الضغوط على الرئيس الأمريكي، باراك أوباما و حكومته، بسبب طريقة تعاملها مع هذه القضية.

ففي مكالمة عبر هاتف محمول إلى جلسة للكونغرس الأمريكي، أجراها من غرفته في مستشفى ببكين، وجه تشن نداء إلى وزيرة الخارجية الأمريكية، هيلاري كلينتون لمساعدته.

و قال شين خلال المكالمة الهاتفية مع النائب الجمهوري، كريس سميث، الذي ترأس الجلسة و نقل المحادثات مباشرة إلى المجتمعين، إنه يريد مقابلة كلينتون.

و قد دافعت واشنطن عن طريقة تعاملها مع موضوع الحقوقي الصيني، و ذلك بعد الانتقادات الشديدة، التي وجهت إليها من جانب سياسيين و جماعات حقوقية دولية .

المتحدث باسم البيت الأبيض، جاي كارني، أكد أمس أن الخارجية الأمريكية تجري مناقشات معه حول مستقبله و مستقبل عائلته.

و كان مسؤولون أمريكيون قد اصطحبوا تشين مساء الأربعاء إلى مستشفى في بكين من السفارة الأمريكية، التي لجأ لها بعدما فر من إقامته الجبرية فى منزله بقريته بإقليم شاندونغ في شرق الصين.