عاجل

المحافظ، بوريس جونسون يفوز بولاية ثانية في منصب عمدة لندن في سباق متقارب مع منافسه كين ليفينغستون من حزب العمال، حسبما أظهرت نتائج الانتخابات، التي أعلنت ليلة الجمعة.

جونسون تفوق بصعوبة في الجولة الثانية على ليفينغسون، عمدة لندن السابق، بفارق ثلاثة في المئة.

و وجه عمدة لندن القديم الجديد رسالة إلى منافسه العمالي قائلا: “ من بين كل السياسيين اليساريين أعتقد أنه على مدى الفترة الطويلة التي قضيتها على رأس بلدية لندن كنت من بين الأكثر إبداعا، لكنني أتمنى أن تقدم لنا وعدا بعدم ترشيح نفسك مرة آخرى “

من جهته هنأ العمالي، كين ليفينغستون، الذي شغل المنصب من عام 2000 و حتى عام 2008 بوريس جونسون قائلا: “ أريد أن أهنئ بوريس بمناسبة فوزه. في حين كاميرون و أوزبورن يقودان حزب المحافظين إلى هزيمة في بقية أنحاء بريطانيا. إن فوزكم هذا ليس فقط فوزا بولاية أخرى، و لكن أظن أن هذه النتيجة قد حسمت مسألة الانتخابات المقبلة على قيادة حزب المحافظين “

و مني المحافظون و الليبراليون الديمقراطيون الحاكمون في بريطانيا منذ عام 2010، بزعامة رئيس الوزراء، ديفيد كاميرون، بنكسة كبرى في الانتخابات المحلية، التي جرت الخميس في بريطانيا أمام حزب العمال المعارض.

و بحسب النتائج الأولية فان حزب العمال يمكن أن ينال 39% من الأصوات، أي بارتفاع ثلاث نقاط، مقابل 31% لحزب المحافظين أي بتراجع أربع نقاط.