عاجل

اليونانيون الغاضبون يعاقبون الأحزاب الحاكمة ،هذا ما عنونته الصحف اليونانية بعد الانتخابات التي اظهرت سخط الشعب اليوناني على مؤيدي خطةالتقشف وتحويل تأييدهم إلى الأحزاب الصغيرة المناهضة لهذه الخطة،الأمر الذي يعرض مستقبل البلاد في منطقة اليورو للخطر.

باربارا كافيتزي مواطنة يونانية تقول:“الناس خرجوا للتظاهر،لاظهار رد فعلهم ،أعتقد أنها انتخابات طبيعية لانه حان الوقت للتخلص من الحزبين الكبيرين الحاكمين ،الان التغيير هو التحدي الذي يواجه الشباب اليوناني وهو هدفهم الحالي”.
يانيس مواطن يوناني يقول:“النتيجة لم تكن مفاجئة ابدا ، كنا نتوقع ذلك ،وسيكون لدينا انتخابات مرة أخرى “

يشار الى أن نتائج الانتخابات دقت ناقوس الخطر وأدخلت البلاد في حالة من عدم اليقين
السياسي والاقتصادي بعد أن دعا كل من ساماراس وتسيبراس على الفور إلى إجراء تغييرات في شروط قروض إنقاذ اليونان.