عاجل

تقرأ الآن:

نظام آلي للجراحة: "يَشعر" بالمريض وبالطبيب


innovation

نظام آلي للجراحة: "يَشعر" بالمريض وبالطبيب

انه نوع جديد من الروبوت، مصمم لأكثر العمليات حساسية. انه دقيق جداً ويقاس بالميكرون، و هو أكثر ثباتا بكثير من يد الجراح وهذا يشكل يد عون كبيرة.

جيانكارلو فريجنو، من جامعة ميلانو يقول:
“هذا نظام آلي لمساعدة الجراح أثناء عمليات جراحة المخ والأعصاب، وقد تم تصميمه، لزرع الادوات الطبية المساعدة، عبر زرعها من خلال ثقوب صغيرة في رأس المريض. للحفاظ على توجيهات محددة وتجنب المناطق التي قد تكون على بعد مليمترات قليلة عن تلك التي تريد أن تعالجها، الروبوت هو بالتأكيد أكثر دقة”.

جراح الاعصاب فرانشيسكو كاردينال هو متخصص في جراحة الصرع. ساعد فرانشيسكو مهندسي الروبوت في جامعة ميلانو على فهم حاجة الأطباء. إضافة لتحديد قواعد النظام المشغل للجهاز. واحدة من ميزات هذا النظام المبتكر هي ردود فعل الروبوت عن طريق جهاز التحكم باليد.
وهو ما أكده الجراح كاردينال فرانشيسكو: “الجراح يسيطر على الروبوت باستخدام آلة كهذه، وفي نفس الوقت يتلقى أحاسيس ردود الفعل كما لو أنه يعمل مباشرة داخل الدماغ. يمكنه أن يساهم في علاج العديد من الامراض: الصرع، الباركنسون وغيرها من المشاكل الحركية والتوتر، والألم المزمن، وجميع أنواع سرطان المخ.”

الروبوت، تم تطويره ضمن مشروع الاتحاد الأوروبي ROBOCAST هو على بعد سنوات قليلة من التجارب الجراحية. في غضون ذلك، المهندسون يسعون لتطويره.
هذا ما حدثنا عنه جيانكارلو فريجنو:
“الخطوة التالية هي العمل على الروبوتات حتى تمتلك حركة خاصة بها، على سبيل المثال التعويض عن حركة رأس المريض خلال العملية، كما هو الحال في إجراء العمليات الجراحية للمرضى الذين يبقون مستيقظين”.

اختيار المحرر

المقال المقبل
جهاز جديد لتصفية القمامات الإلكترونية

innovation

جهاز جديد لتصفية القمامات الإلكترونية