عاجل

عاجل

يوليا تيموشينكو تُنقل من زنزانتها إلى مستشفى في خاركيف لتلقِّي العلاج

تقرأ الآن:

يوليا تيموشينكو تُنقل من زنزانتها إلى مستشفى في خاركيف لتلقِّي العلاج

حجم النص Aa Aa

يوليا تيموشينكو رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة التي تقضي عقوبة سجن لمدة سبعة أعوام ونصف العام نُقلتْ صباح اليوم من زنزانتها في سجن خاركيف شرق أوكرانيا إلى أحد مستشفيات المنطقة لتلقي العلاج حيث تجمع موالون لها يهتفون بحياتها ويطالبون بالإفراج عنها.

ابنتها ييفهينيا أكدت أن والدتها المضربة عن الطعام منذ العشرين من شهر أبريل/نيسان احتجاجا على سوء معاملتها داخل السجن ستوقف إضرابها تدريجيا خلال فترة تلقيها العلاج.

وكانت يوليا تيموشينكو رفضت أن تُعالج من طرف أطباء أوكرانيين من القطاع العام خوفا من إمكانية حقنها بمواد لتدمير صحتها حيث ذكَّر محاموها بأن وزير الداخلية في حكومتها الذي يقضي عقوبة سجن أصيب بداء خلال وجوده في السجن بشكل يثير الارتياب.

هذه المخاوف استدعت علاجها تحت إشراف أطباء ألمان دعوا إلى نقلها إلى بلادهم لمعالجتها في مستشفياتهم، لكن كييف ردت بالرفض.

يوليا تيموشينكو التي تبلغ من العمر واحدا وخمسين عاما حوكمت وأُدينت بتهمة إساءة النفوذ خلال توليها رئاسة الحكومة، فيما ترفض هي الحكم وتعتبره سياسيا يصفي به الرئيسُ الأوكراني الحالي فيكتور يانوكوفيتش وخصمُها السياسي حساباتِه معها.

الاتحاد الاوروبي منشغل بصحة تيموشينكو ويطالب بالإفراج عنها، فيما يرفض يانوكوفيتش التدخل في هذه القضية واكتفى بالقول إنه يحترم قرار العدالة الأوكرانية ولا يتدخل في شؤونها. الضغوطات الأوروبية تتزايد على الرئيس الأوكراني حيث بلغت حد مقاطعة قادة أوروبيين قمة قادة أوروبا الشرقية في يالطا في الثاني عشر من الشهر الجاري، مما استدعى إلغاءها. بالتزامن مع ذلك، يدعو عدد من القادة الأوروبيين إلى مقاطعة سياسية لكأس أوروبا لكرة القدم في العاشر من يونيو 2012 التي تُنظم مناصفةً بين أوكرانيا وبولندا.