عاجل

تقرأ الآن:

كي مون: استهداف المراقبين في سوريا قد يعيد النظر في مهمتهم


سوريا

كي مون: استهداف المراقبين في سوريا قد يعيد النظر في مهمتهم

انفجار استهدف صباح الأربعاء موكبا مرافقا لمراقبي وقف إطلاق النار الدوليين في محافظة درعا جنوبي سوريا، فأصاب ثمانية جنود سوريين.

و في أول تعليق على الحادث، أعلن الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، أن تفجير القنبلة لدى مرور موكب للمراقبين الدوليين في سوريا قد يؤدي إلى اعادة النظر في مهمة الأمم المتحدة في هذا البلد.

من جهته قال الجنرال، روبرت مود، المكلف بتنفيذ اتفاق وقف اطلاق النار في سوريا ضمن خطة كوفي عنان، و الذي كان يقود الموكب المستهدف، إن هذا الانفجار هو نموذج عن العنف، الذي يعيشه السوريون يوميا في العديد من المدن في مختلف أنحاء البلاد.”

و اتهم المجلس الوطني السوري المعارض السلطات السورية، بتدبير انفجارات كهذه لابعاد المراقبين عن الساحة، و لتثبيت مزاعمه بوجود أصولية و إرهاب في سوريا.

تأتي هذه التطورات بعد أن أعرب مبعوث الأمم المتحدة و الجامعة العربية لسوريا، كوفي عنان، عن خشيته من اندلاع حرب أهلية شاملة في هذا البلد في حال فشلت خطته.