عاجل

تقرأ الآن:

هل يؤثر اعلان أوباما تأييده زواج المثليين على حملته الانتخابية ؟


الولايات المتحدة الأمريكية

هل يؤثر اعلان أوباما تأييده زواج المثليين على حملته الانتخابية ؟

الرئيس الاميركي باراك اوباما يعلن للمرة الاولى تأييده زواج المثليين،وذلك في مقابلة مع قناة “ايه بي سي”.
قال اوباما في اللقاء :“بالنسبة لي،وعلى صعيدي الشخصي،أعتقد انه يجب ان يتمكن شخصين من نفس الجنس من الزواج ولكن القرار بالنهاية يعود لكل ولاية من الولايات الاميركية ان تقرر بهذا الشأن”.

المرشح المحافظ ميت رومني أكد على رفضه هذا الزواج وأكد ان وجهة نظره للامر لن تتغير .

ميت رومني :“لدي وجهة النظر نفسها حول الزواج كما هو الامر بالنسبة لزواجي وعندما اكون حاكما انا اؤيد فقط علاقة الزواج بين الرجل والمرأة “.

اختلفت الاراء في الشارع الامريكي بين مؤيد ومعارض ،والبعض يرى ان اعلان اوباما لن يؤثر على حملته الانتخابية .
مواطن امريكي يقول:
“لا اعتقد ان الامر سيؤثر عليه سلبا فجتمع المثليين سيصوت له وبالتالي سيكسب اصواتهم”.

مواطنة امريكية يقول:
“ لا اعتقد انه يجب ان يعطي رأيه بصدق ،واعتقد انه سيعمل لجذب الاتجاهين ،على كل رئيس أن يفهم ان كل شخص لديه وجهة نظر مختلفة عن الاخر في هذا الموضوع”.

من جهة اخرى اثنت الجمعيات المدافعة عن حقوق المثليين على موقف اوباما واعتبرته تاريخيا ومنها جمعية “غلاد” التي أكدت أن مجرى التاريخ اقترب اكثر من المساواة.
محللون سياسيون كانو قد حذروا من ان اوباما باعلانه يكون دخل حقل الغام سياسية يهدد حظوظه الانتخابية في ولايات اساسية حيث بعض الكتل الناخبة الكبرى تعارض زواج مثليي الجنس.