عاجل

تقرأ الآن:

ردود فعل دولية واسعة للتنديد بتفجيري دمشق


سوريا

ردود فعل دولية واسعة للتنديد بتفجيري دمشق

موجة من ردود الفعل الدولية المنددة بتفجيري دمشق توالت من هيئات دولية و عواصم عالمية. فقد ندد الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون بالتفجيرين، و طالب من النظام و المعارضة في سوريا “ النأي بنفسيهما” عن الإرهاب. كما أدان المبعوث الأممي- العربي إلى سوريا كوفي عنان التفجيرين، و حث الجميع على ضرورة وقف العنف في سوريا.

من ناحيته دان وزير الخارجية الألماني، غيدو فيسترفيله الهجمات الأخيرة، التي وقعت في دمشق و أسفرت عن مقتل العشرات، و قال إن استخدام العنف ضد أشخاص أبرياء غير مقبول على الإطلاق. مؤكدا أن خطة السلام التي وضعها كوفي عنان لم تخفق بعد.

في هذه الأثناء طالبت روسيا على لسان وزير خارجيتها، سيرغي لافروف جميع الأطراف في سوريا بوقف العنف و التعاون مع عنان.

و أكد لافروف في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الصيني في بكين أن موقف بلاده من الوضع في سوريا لن يتغير. مشيرا إلى أن بعض الدول تشجع المتمردين في سوريا على القتال المسلح ليؤدي ذلك إلى تدخل قوى خارجية.

و فيما استنكر مجلس الأمن الدولي بقوة “ الهجمات الإرهابية” التي شهدتها سوريا الخميس، و حثه كل الأطراف على الالتزام بخطة السلام، التي تدعمها الأمم المتحدة، أدانت واشنطن التفجيرين، و اعتبرت أن قتل المدنيين بلا تمييز “ أمر فظيع”.