عاجل

عاجل

فلسطينيان مضربان عن الطعام منذ 74 يوما يواجهان خطر الموت

تقرأ الآن:

فلسطينيان مضربان عن الطعام منذ 74 يوما يواجهان خطر الموت

حجم النص Aa Aa

منظمة الصحة العالمية دعت اسرائيل الى ضمان رعاية صحية فورية، للأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام في السجون الاسرائيلية والسماح بنقلهم الى مستشفيات مدنية..
فالبعض منهم مضرب عن الطعام منذ اربعة وسبعين يوما مثل الأسير ثائر الحلاحلة الذي يواجه خطر الموت .

تقول مديرة مركز حقوق الإنسان في اسرائيل:“طبيب حلاحلة اخبره أن حياته في خطر، وقد يموت في أي لحظة، لكن الأخطر من ذلك ان الأسير يطلب عدم انقاذه اذا حصل له مكروه، ثم ما يلبث ان يفقد الوعي رافضا اي مساعدة.”

بلال ذياب أسيرآخر يواجه نفس مصير الحلالة، فقد بدأ بدوره إضرابا عن الطعام منذ 74 يوما.
والى جانب هذين الأسيرين، هنك الف وستمائة أسير فلسطيني أضربوا عن الطعام، احتجاجا على ما يسمى “الاعتقال الاداري” الذي تعتمده اسرائيل وتعتقل بموجبه أي فلسطيني دون اتهام او محاكمة لمدة ستة اشهر قابلة للتجديد.

يقول المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية:“نأخد الأمر على محمل الجد، ونأمل في التوصل الى حل سريع لهذه المشكلة وقد من محادثات مع ممثلي المضربين
بهذا الخصوص.”

السلطات الاسرائيلية طلبت من أسرة ثائر الحلاحله في الخليل، أن تثنيه عن الاضراب لكن ذلك لم يجد نفعا .

يأتي ذلك في ظل ضغط دولي متصاعد تجاه اسرائيل، اذ طالبتها الأمم المتحدة بتوجيه اتهامات للمضربين أو الإفراج عنهم.

كما خرجت عدة مسيرات في الأراضي الفلسطينية لمساندة الأسرى المضربين عن الطعام ..