عاجل

تقرأ الآن:

أزمة مالية تنتظر منطقة اليورو في حال مغادرة اليونان لها


اليونان

أزمة مالية تنتظر منطقة اليورو في حال مغادرة اليونان لها

احتمال خروج اليونان من منطقة اليورو يتزايد مع الوقت، ما قد يوقع البنك المركزي الأوروبي وعملة اليورو بخسائر فادحة.

تشير التقديرات إلى أن الترويكا الأوروبية تتكبد أكثر من مئتي مليار يورو من الديون اليونانية وخروج اليونان من منطقة اليورو يعني توقفها عن الوفاء بديونها.

رئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد تقول: “نحن في صندوق النقد الدولي جاهزون لمواجهة جميع النتائج المحتملة، فهذا هو دورنا. أنا لا أدعو إلى خروج اليونان، إنما أقول إنه يجب أن نتحضر لمواجهة هذا الاحتمال تقنيا”.

الخبراء لاقتصاديون يؤكدون أن خروج اليونان من منطقة اليورو سيؤدي إلى خسارة البنك المركزي الاوروبي لرأسماله الاحتياطي. لكن رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي كان قد ألمح لأول مرة إلى احتمال خروج اليونان من المنطقة على الرغم من أن البنك يفضل بقاءها، والبنك المركزي الأوروبي أعلن أنه سيوقف إدانة اليونان مؤقتا داعيا البنك المركزي اليوناني إلى إدانة المؤسسات المالية اليونانية.