عاجل

تقرأ الآن:

البرلمان الاوروبي يندد بالاساءة الى المثليين والمثليات جنسيا


أوكرانيا

البرلمان الاوروبي يندد بالاساءة الى المثليين والمثليات جنسيا

وجه البرلمان الاوروبي امس الخميس انتقادات شديدة الى عدد من الدول الاعضاء منها بالخصوص لوتيانيا ولتونيا والمجر وروسيا واوكرانيا ومولدافيا التي تشهد مؤخرا صعودا واضحا للاجراءات المناهضة للمثلية الجنسية.
فقد اصدرت الدول الاوروبية الشرقية الثلاث او هي بصدد اصدار قوانين تعاقب الدعاية للمثلية الجنسية وهي جرم غامض قد يؤدي تاويله الى منع اعمال اوسكار وايلد وسافو ومنع المثليين من وضع اليد في اليد.

المتحدث باسم رابطة المثليين والمثليات جنسيا اشار من جهته الى ان المهم في المسالة هو الانفتاح والاعلام ذلك ان القوانين ايا كان نطاقها ليست سوى عنصر من بين عدة عناصر تكون الراي. وبالتالي فان خطورة القوانين الروسية والاوكرانية والمولدافية تكمن في انها ستوقف النقاش.

واذا كانت مسيرات المثليين جنسيا في روسيا وغيرها من دول اوروبا الشرقية تتعرض لهجمات من المناوئين فان القوانين تزيد الوضع صعوبة. فقد حكم على الناشط نيكولاي ألكسييف بغرامة مالية قدرها مئة وسبعون دولارا لرفعه شعارا بان المثلية الجنسية ليست انحرافا في حين يريد البرلمان الروسي حاليا معاقبة الدعاية للمثلية الجنسية بغرامة ملية تصل الى سبعة عشر الف دولار.

علاوة على ذلك يقول احد الناشطين في حركة مدافعة على المثلية الجنسية في روسيا ان المثليين والمثليات جنسيا يتعرضون للسخرية والتفرقة في العمل وهم عرضة للطرد والعنف الجسدي واللفظي وان الوضع اصبح مشكلة اجتماعية.

النواب الذين يؤيدون هذه القوانين يؤكدون على انهم يسعون الى حماية القصر والتقاليد والقيم ومواجهة الازمة الديموغرافية بالمساعدة على الانجاب. في المقابل يرد المدافعون على المثلية الجنسية بان المثليات يمكهن الانجاب بمساعدة المختبرات مثلا اما فيما يتعلق بالقصر فمن الصعب التاثير في شخص كي يتحول الى مثلي جنسيا.