عاجل

آلاف البوسنيين شاركوا في مراسم تشييع جنازة جماعية لستة وستين مسلما في مدينة “فيسيغراد” شرقي البوسنة، حيث قتلوا خلال عملية تطهير عرقية على أيدي القوات الصربية بداية التسعينات. وكان عثر على بقايا رفات الضحايا صيف عام الفين وعشرة، بعد نبش ضفاف بحيرة “بيروكاك” بعد أن جفت، وكانت الجثث وصلت الى البحيرة بعد أن القي بها في نهر “درينا”.