عاجل

عاجل

إدانة دولية لارتكاب "مجزرة الحولة" في سوريا

تقرأ الآن:

إدانة دولية لارتكاب "مجزرة الحولة" في سوريا

حجم النص Aa Aa

وسط ردود فعل دولية غاضبة توجهت بعثة المراقبين الدوليين في سوريا الى مدينة الحولة في محافظة حمص، حيث قتلت القوات النظامية بحسب الأهالي حوالي مائة شخص، أغلبهم من الأطفال والكثير من النساء والرجال، اثر قصف الدبابات لمنازلهم مساء يوم الجمعة، كما تقول المعارضة السورية ان عناصر نظامية أجهزت كذلك على عائلات بأكملها.

المجلس الوطني السوري المعارض حث الأمم المتحدة على التدخل العسكري لحماية المدنيين، والهيئة الدولية وصفت مجزرة الحولة بالأمر غير المقبول.

روبرت مود – رئيس فريق المراقبين الأممي
“قتل اثنين وثلاثين طفلا بريئا والكثير من النساء والرجال، وخاصة الأطفال، هو هجوم غير مقبول على مستقبل وتطلعات الشعب السوري، مهما كان الطرف الذي بدأ بذلك، او استجاب له أو ساهم فيه”.

وفيما كان الأهالي يعدون المقابر الجماعية لضحاياهم، شهدت مناطق عدة تظاهرات حاشدة، احتجاجا على ارتكاب مجزرة الحولة، فيما قتل ثلاثون شخصا نصفهم من القوات النظامية، خلال اشتباكات وعمليات اطلاق نار في مناطق متعددة من البلاد.