عاجل

تقرأ الآن:

سكان ميراندولا الإيطالية تحت وقع الصدمة بسبب الزلزال


إيطاليا

سكان ميراندولا الإيطالية تحت وقع الصدمة بسبب الزلزال

سكان منطقة إيميليا رومانيا شمال شرق ايطاليا، تحت وقع الصدمة بعد الزلزال الثاني الذي ضرب منطقتهم خلال عشرة ايام. الزلزال خلف خمسة عشر قتيلا ولا يزال رجال الإنقاذ يبحثون عن مفقودين تحت الركام.
اضرار مادية جسيمة لحقت ببلدة كافيتزو الصناعية حيث انهارت عديد المصانع ..

يقول أحد العمال في هذه البلدة:“صاحب المصنع على علم بخطورة هذا المكان بسبب الزلزال الأول، والآن ترون العواقب”

بلدة ميراندولا الواقعة في مقاطعة مودينا تضررت كثيرا خلال زلزال العشرين من آيار/ مايو، ولم تستطع ان تلملم جراحها فقد فاجأها هذا الزلزال، ليزيد من خوف السكان وحزنهم.

يقول أحد سكان ميراندولا:“الزلزال تسبب في اضرار إقتصادية كبيرة، الناس خائفون جدا، انها كارثة حقيقة لم يكن احد منا يتصورها.” وتضيف هذه السيدة:“انا خائفة جدا.. كيف يمكن ان أهدأ في وضع كهذا، البارحة كنا نتغذى خارج مقر عملنا واليوم لا ندري ماذا نفعل، لسنا متأكدين من اي شيء..”

السلطات المحلية قامت بإجلاء سكان ميراندولا خوفا من هزات ارتدادية وامرت العمال بمغادرة مصانعهم، كما اغلقت المدارس والمعاهد الثانوية ضمانا لسلامة التلاميذ.