عاجل

تقرأ الآن:

منطقة إميليا رومانيا، في شمال شرق ايطاليا، تحاول تجاوز آلام زلزالها


إيطاليا

منطقة إميليا رومانيا، في شمال شرق ايطاليا، تحاول تجاوز آلام زلزالها

منطقة إميليا رومانيا، في شمال شرق ايطاليا، تسعى جاهدة لتجاوز آلام الزلزال الذي ضربها منذ عشرة أيام والذي سبقته هزة أرضية عنيفة، المنطقة شهدت العشرات من الهزات الأرضية مؤخراً، الأمر الذي ضاعف من مخاوف السكان من حدوث زلازل أخرى.

فرق الإنقاذ تمكنت هذا الأربعاء من إخراج جثة لأحد العمال من تحت الأنقاض في مدينة ميدولا.

مسالة عودة العمال إلى مصانعهم لإستئناف نشاطهم طرحت، إلا أنّ الأمر غير وارد في الوقت الحالي، خاصة وأنّ أحد عشر قتيلاً من بين سبعة عشر ضحية من العمال.

هذه السيدة تقول:

“ مع كل هذه الإرتدادات، لا نريد العودة إلى العمل.
وهل أجبرتم على العودة؟ تسألها الصحفية.
لا أعلم إذا تمّ إجبارهم، على كل حال لم يتم إستدعاؤنا من طرف مسؤولينا”.

بعض المدن باتت أشبه بمدن تسكنها الأشباح.

هذا الزلزال خلف حوالي ثلاثمائة وخمسين جريحاً وما يزيد عن أربعة عشر ألف شخص من دون مأوى.

مراكز الإيواء التي تمّ إنشاؤها لإستقبال المنكوبين باتت غير قادرة على إستيعاب الجميع، بعض المنكوبين إضطروا إلى النوم في سياراتهم لعدم توفر الأسرة الكافية.