عاجل

هذا الأسبوع، أزاحت إسبانيا اليونان عن الواجهة. القلق من قدرتها على إنقاذ وضعها المالي يسود في منطقة اليورو بأسرها ما عدا مدريد. الحكومة الإسبانية تؤكد أنها لن تلجأ إلى اية خطة إنقاذ، لكن ذلك يعني أن الخيار يعود إلى الإسبان للجوء إلى خطة إنقاذ. إذن ماذا ينبغي لها أن تفعل؟ هذا ما سنبحثه مع فالينتيان نيوفينهوزين، خبير استراتيجي في مجموعة “أي أن جي” المصرفية في هاغ في هولندا.

في البرنامج أيضا: أزمة جديدة في جنوب أوروبا وتباطؤ نمو اقتصادي في الولايات المتحدة يحبط الاقتصاديين الأميركيين، على الرغم من أن معدل النمو هو جيد في المقاييس الأوروبية.