عاجل

عاجل

الاحتفال باليوبيل الماسي لملكة بريطانيا

تقرأ الآن:

الاحتفال باليوبيل الماسي لملكة بريطانيا

حجم النص Aa Aa

يحيي جل البريطانيين اليوبيل الماسي للملكة اليزابيث الثانية، وهي في سن السادسة والثمانين.

اليوبيل الماسي بنظر شخصيات في الوسط الملكي مناسبة للاحتفال بمحصلة ستين عاما من حكم الملكة التي تبدو متألقة في ذروة حكمها.

وكانت الاحتفالات باليوبيل الماسي انطلقت بهدوء في السادس من شباط فبراير في ذكرى اعتلاء الملكة العرش، اثر وفاة والدها الملك جورج السادس، ومنذ شباط والاحتفالات يتصاعد نسقها تدريجيات، مع زيارة الملكة لعشرات المدن والبلدات.

اليزابيت الثانية التي تتولى منصبا موحدا للبلاد تحظى بشعبية هي في ذروتها الآن، وهي توازي شعبيتها عند تتويجها سنة ثلاثة وخمسين بحسب خبراء، بعد أن انهارت شعبيتها عند وفاة ديانا مطلقة الأمير تشارلز خلال التسعينات، ما جعل الناس يعتقدون بأنه ينبغي الغاء النظام الملكي.

ويبدو أن العائلة الملكية نجحت في تجديد ثقة البريطانيين بها منذ ما يزيد عن عام، بمناسبة زواج الامير وليام الثاني في ترتيب خلافة العرش، من كايت ميدلتون.

الاحتفال يعد تاريخيا، إذ أنها المرة الثانية فقط خلال ألف سنة يستمر فيها عاهل بريطاني لفترة طويلة كهذه على العرش.