عاجل

اعتبرت محكمة أمريكية وسط الولايات المتحدة ان حظر زواج مثليي الجنس غير دستورى ويجب ان يعطى المثليون الحق في الزواج المدني. يشار الى ان ولايتين امريكيتين فقط تعترفان حاليا بالزواج بين مثليي الجنس هما “كونيكتيكوت وماساشوسيتس” كما تمنح تسع ولايات اخرى بعض الحقوق لمثليي الجنس.

واعتبرت المحكمة العليا فى ولاية ايوا فى قرار اتخذته بالاجماع ان منع زواج مثليي الجنس في هذه الولاية “ينتهك” البند الذي يؤمن المساواة لجميع المواطنين بموجب دستور الولاية. وجاء في الحكم الذى صدر انه نتيجة لذلك يجب الغاء إحدى مواد القانون الذي يحدد الزواج المدني بين رجل وامرأة وقد اشادت الجمعيات المدافعة عن مثليي الجنس بهذا القرار.