عاجل

عاجل

تعليم المهارات الخاصة

تقرأ الآن:

تعليم المهارات الخاصة

حجم النص Aa Aa

مشاريع تعليم تهدف إلى تعليم الشباب مهارات خاصة لمساعدتهم على الحصول على مهنة للمستقبل مع الحفاظ على المعرفة الثقافية. النفخ على الزجاج في مورانو في ايطاليا ، والحفاظ على الهندسة المعمارية في هافانا، في كوبا، وتعلم لغة الصفير في غوميرا في جزر الكناري.

مورانو: اكتشاف عالم الزجاج
في مورانو المعروفة بالصناعة اليدوية للزجاج، هناك مدرسة معترف بها دوليا تقدم للشباب فرصة اكتشاف عالم الزجاج. في العام 1291 ، لتجنب خطر نشوب حريق، نقلت جميع أفران الزجاج من البندقية إلى جزيرة مورانو، قرب البحيرة. منذ ذلك الحين، أصبحت مورانو اسما معروفا في أنحاء العالم لتفوقها في الصناعة اليدوية للزجاج.
اليوم يعمل في صناعة زجاج مورانو 1000 موظف، في 260 مركز إنتاج . لتحقيق 100 مليون يورو سنويا. المدرسة المهنية “أباته زانيتي“، تدعو التلاميذ الى زيارتها لإكتشاف عالم من الزجاج. الهدف التربوي للمشروع هو ان يفهم الشباب بأنها مهنة حقيقية وبأن الأفران تعمل بفضل المهارات اليدوية للحرفيين الفنانيين.

http://www.abatezanetti.it/

كوبا: التعليم من خلال الممارسة

في كوبا هناك مشروع تديره الدولة يهدف إلى تعليم الشباب كيفية استعادة تراثه المعماري. أنه ليس مجرد جزء من حملة في البلاد للحفاظ على المباني الاستعمارية الثقافية، من خلال إحياء هذه الصناعة، بل مبادرة تقدم للشباب الكوبيين افاق المشاركة في بناء اقتصاد بلدهم ايضا .
هافانا، مدينة اسطورية تجذب السياح، قررت ان تتجدد. كافة المباني الاستعمارية التي تهدمت يتم تجديدها وترميمها.. الأنقاض تملأ الشوارع. على المباني التي تم تجديدها لافتتة كتب عليها( قبل- وبعد).
المدينة باكملها اصبحت مركزا لدراسة الطلاب، من خلال العمل.. منذ العام 2003، الحكومة الكوبية هي التي تدير مدرسة-وورشة العمل هذه . اختيار الاشخاص يتم عن طريق المقابلات الفردية. بعد ذلك، خلال الممارسة العملية، المدرسون هم المسؤولون عن تقييم الأشهر الستة الأولى من هذا التخصص الذي يستمر عامين ، لمعرفة ما إذا كان هؤلاء الشباب لهم القدرة اليدوية لممارسة هذه المهنة. البلد في حالة ركود اقتصادي منذ سقوط الكتلة السوفياتية ومازالت تخضع لحظر امريكي ، الإنظمام الى مدرسة وورشة العمل، يتيح للشباب الحصول على فرصة للعمل والمساهمة في اصلاح اقتصاد بلدهم ايضا.

غوميرا: تعلم لغة الصفير

الصفير لغة الطيور ، لكنها أيضا لغة نادرة للإنسان تتعرض الى خطر الزوال. في جزر غوميرا الاسبانية حيث استخدم الصفير لزمن طويل كوسيلة للاتصال عبر المسافات الطويلة، هناك مدارس تقدم دروسا أسبوعية للحفاظ على هذا التقليد..

لغات الصفير موجودة في كافة أنحاء العالم، لكنها نادرة. في جزيرة غوميرا في (جزر الكناري) لغة Silbo، لغة معروفة .. انها وسيلة اتصال في غوميرا ومازالت تستخدم، للتحاور عبر مسافات طويلة. في الماضي، كانت بمثابة وسيلة قيمة . في غوميرا، لانها جزيرة جبلية متموجة. لإرسال رسالة من قمة الى اخرى، يجب السير نحو 15 دقيقة ذهابا و 15 للعودة. حاليا، تعلم في المدارس، وبفضل ذلك، يأمل السكان بان تبقى لغة الصفير على قيد الحياة في هذه الجزيرة. قبل عشرين عاما، لغة السيلبو كانت معرضة لخطر الانقراض. في الوقت الحاضر، جميع المدارس الابتدائية والثانوية تقدم دروسا اسبوعية لتعليمها. على الرغم من تكنولوجيات الاتصال الجديدة، تمكنت لغة السيلبو من الإستمرار كطريقة فريدة للتخاطب في المناطق الريفية من الجزيرة. في الواقع: المسافة القصوى لوصول الرسالة هي 3000 -3500 متر. لهذا السبب يتعلمها الاطفال http://partagernospassions.actifforum.com/t777-le-silbo-la-gomera-canaries http://www.canariasahora.es/noticia/133969/

كيف نتمكن من الحصول على مهارات خاصة إضافة إلى عملية التعلم ؟ شاركونا بافكاركم. وقبل أن نودعكم، كلمة عن التعلم مدى الحياة، الكثير يعتقدون بأن السفر واكتشاف الثقافات هي الطريقة الأفضل للتعلم مدى الحياة.