عاجل

الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتانو يُعاين آثار الزلازل ويعد بإعادة الإعمار

تقرأ الآن:

الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتانو يُعاين آثار الزلازل ويعد بإعادة الإعمار

حجم النص Aa Aa

الرئيس الإيطالي جورجيو نابوليتانو يتفقد المناطق المتضررة من الهزات الأرضية التي ضربت البلاد في الفترة الأخيرة، وهي إيميليا رومانيا، لومبارديا وفينيتو، ويُجري محادثات مع المسؤولين المحليين حول خطة إعادة الإعمار.
الهزات الأرضية ليومي العشرين والتاسع والعشرين من الشهر الماضي خلفت أضرارا في الآلة الانتاجية للمناطق المنكوبة، مما يهدد بارتفاع حدة البطالة وتفاقم التدهور الاقتصادي.

جورجيو نابوليتانو قال أمام المسؤولين المحليين:

“لا يمكنكم إدارة الكارثة بمفردكم. علينا بالنظر إلى إشكالية إعادة الإعمار كمسألة عاجلة تعنينا جميعا؛ المؤسسات والمجتمع”.

نابوليتانو شدد على ضرورة الاستفادة من جميع الطاقات المتوفرة في المنطقة وتفادي هجرة رؤوس الأموال والمشاريع الاستثمارية من المناطق المنكوبة، خصوصا بعد تضرر المصانع والوحدات الإنتاجية.

ميدانيا، أكثر من 16 ألف شخص استفادوا من تدخلات مصالح الإنقاذ التي سارعت إلى إقامة مخيمات استعجالية لإيواء المتضررين، ريثما يُعاد إسكانهم. لكن العملية تخللتها تعقيدات من بينها تعرضُ المنكوبين لعدد من الأمراض، يقول الطبيب لويغي كاباصُّو، من بينها:

“الحُمَّى، الإسهال، جفاف الأجسام…هذه الأمراض منتشرة لارتباطها بطبيعة العيش ضمن مثل هذه التجمعات وفي ظروف كهذه”.

إيطاليا تتسابق مع الزمن لتجاوز هذه الكارثة التي تأتي في ظرف اقتصادي صعب يهدده الركود.