عاجل

عاجل

ضحايا أزمة العقار في إسبانيا يتظاهرون عند مدخل مصرف "بنكيا" في مدريد

تقرأ الآن:

ضحايا أزمة العقار في إسبانيا يتظاهرون عند مدخل مصرف "بنكيا" في مدريد

حجم النص Aa Aa

عشرات المحتجين تجمعوا في العاصمة الإسبانية مدريد عند مدخل أحد فروع المصرف المتعثر “بنكيا“، الذي تم تأميمه مؤخرا، للتعبير عن رفضهم استيلاء المصرف على مساكن زبائنه العاجزين عن دفع أقساط القروض التي اشتروا بها بيوتهم.
المحتجون يعتبرون هذا السلوك مجحفا في حقهم خصوصا أن “بنكيا” يجري إنعاشُه بالأموال العامة.

“بنكيا” طردت العديد من العائلات العاجزة عن دفع أقساط قروضها بصرامة من بيوتهم رافضة أي تفاوض معهم. ما يزيد في حدة غضب الضحايا، كهذه التي تقول:

“نريد أن يُحاكم ويُسجن أرباب العمل والسياسيون الذين سمحوا لأنفسهم بالقيام بعمليات مالية ذات مخاطر واقتراضات ومضاربات وتنفيذ خطط إنقاذ”.

وتضيف أخرى تعيش أسرتها بأقل من 500 يورو شهريا وهي في حالة عجز عن الدفع قائلة:

“أمرٌ سيءٌ للغاية. من واجب الحكومة أن تكون في صفنا بدلا من الوقوف في صف البنوك، لأن الناس الآن يعيشون على الأرصفة برفقة الأطفال والمسنين بسبب استيلاء البنوك على بيوتهم”.

المحتجون يقولون في شعاراتهم وهتافاتهم إن مصرف “بنكيا” ملك للشعب ويستنكرون إنقاذ الحكومة للمصارف مقابل طرد العمال دون اعتبار للكوارث الاجتماعية والاقتصادية الناجمة عن هذا التصرف.