عاجل

تقرأ الآن:

حوالي 40 قتيلا في سوريا والمراقبون يحاولون الوصول الى القبير


سوريا

حوالي 40 قتيلا في سوريا والمراقبون يحاولون الوصول الى القبير

دون جدوى حاولت بعثة المراقبين الدوليين في سوريا الوصول الى موقع مجزرة وقعت مزرعة القبير في ريف حماه، لتتحقق من الوقائع، إلا أن قوات نظامية منعتها، ما أجبر الفريق على العودة أدراجه الى موقع اقامته في حماه، على أن يبذل مساع جديدة نهار الجمعة.

وكان شهود عيان من قرية القبير أفادوا أن قوات نظامية قصفت القرية بالدبابات، قبل أن ينتشر من يعرفون بالشبيحة وسط القرية، ليجهزوا على عشرات الأشخاص، ويعملوا في عديد الأطفال والنساء القتل.

وقد تجاوز عدد الضحايا سبعين قتيلا، بحسب المعارضة التي يرى ناشطون منها أن النظام لم يجد طريقا لايقاف الثورة، محاولا ايهام الآخرين بأن ما يجري هو حرب وليست انتفاضة.

الى ذلك قتل خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية حوالي أربعين شخصا في أنحاء مختلفة من سوريا، وأغلبهم في اللاذقية، كما قصفت القوات النظامية بشدة مدينة تلبيسة، وقصفت أيضا حي الحميدية في حمص القديمة وحي الخالدية، وانهارت جراء ذلك بعض المباني.