عاجل

تعبيرا منهم عن كرم الضيافة، الأوكرانيون في العاصمة كييف يفتحون بيوتهم للاقامة المجانية، أمام مشجعي الفرق الرياضية الأوروبية، الذين قدموا لمواكبة نهائيات بطولة أوروبا لكرة القدم، في هذا البلد وبولندا.

هذه واحدة من تلك العائلات التي خيرت ارسال ابنها الوحيد الى القرية ليقضي العطلة هناك، ويترك مكانه للضيوف.

اندريه كريفوس – مالك شقة
“نريد كأناس عاديين أن ندعم التظاهرة هذه في بلادنا اوكرانيا، ونظهر للناس من باقي أوروبا أننا مثلهم، ليست هناك دببة في كييف، وانما اناس رائعون، هم سعداء دائما بلقاء الاصدقاء والضيوف”.

تبدي العائلة تعاطفا مع المشجعين، فتكاليف المأوى في كييف مرتفعة جدا خلال منافسات بطولة أوروبا للأمم، وتضع العائلة خدماتها للضيوف منذ استقبالهم في محطة القطارات.

ايرينا كريفوس – مالكة شقة
“كانت الاستجابة سريعة، فبمجرد عرض اعلان خلال ساعتين تلقيت أكثر من عشر طلبات على الشقة، من اشخاص مختلفين في أوروبا. هؤلاء الاشخاص الذين أرسلوا لي صورهم، وافيتهم برد إيجابي”.

أصحاب البيوت وفروا لضيوفهم جميع المرافق الخاصة بالاقامة المريحة، والأكل أيضا، لكن لن يتركوهم بمفردهم في البيت، ولن يسلموهم المفاتيح، فللكرم حدود.