عاجل

تقرأ الآن:

هولاند يؤكد بدء الانسحاب الفرنسي من أفغانستان في الشهر المقبل


أفغانستان

هولاند يؤكد بدء الانسحاب الفرنسي من أفغانستان في الشهر المقبل

قتل أربعة جنود فرنسيين و مترجم أفغاني، و جرح خمسة أخرون من رفاقهم، بينهم ثلاثة حالتهم خطيرة في هجوم انتحاري بأفغانستان، حسب ما أكدته الرئاسة الفرنسية.

الهجوم وقع صباح السبت في منطقة نيجراب بولاية كابيسا، شرقي البلاد، و التي تشرف عليها القوات الفرنسية. و أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن هذا الهجوم.

و في أول رد فعل رسمي لباريس على الهجوم، أكد الرئيس الفرنسي، فرنسوا هولاند أن انسحاب القوات الفرنسية المقاتلة من أفغانستان سيبدأ في تموز/يوليو المقبل و سينتهي في نهاية العام الجاري.

و أضاف هولاند في إعلان مقتضب في مدينة تول الفرنسية، حيث يشارك في إحياء ذكرى مقتل مدنيين على يد النازيين في التاسع من حزيران/يونيو 1944، أنه من الآن حتى ذلك الوقت، سيقوم بكل ما في وسعه لكي تقوم القوات الفرنسية بواجباتها على أعلى مستوى من الأمن.

الرئيس الفرنسي، أعلن أن “حفلا تكريميا وطنيا” سيقام للجنود القتلى الأربعة، و الذين يرتفع بمقتلهم عدد العسكريين الفرنسيين، الذين قضوا في أفغانستان منذ العام 2001 إلى سبعة و ثمانين قتيلا.

يذكر أن نحو ثلاثة آلاف و خمسمائة جندي فرنسي ينتشرون في أفغانستان، خصوصا في العاصمة كابول و شرق البلاد.