عاجل

الرئيس الجديد للمجلس الوطني السوري يدعو أركان نظام الأسد إلى الإنشقاق

تقرأ الآن:

الرئيس الجديد للمجلس الوطني السوري يدعو أركان نظام الأسد إلى الإنشقاق

حجم النص Aa Aa

منذ انطلاق الإنتفاضة الشعبية ضد نظام حكم الرئيس السوري، بشار الأسد، أصبحت سوريا نقطة جذب لمقاتلين إسلاميين متشددين. و بدأ من يطلقون على أنفسهم بـ “ الجهاديين” يتوافدون إلى سوريا للقتال، لنصرة الشعب السوري من ظلم الأسد.

سياسيا، انتخب المجلس الوطني السوري رئيسا جديدا له. عبد الباسط سيدا، اعتبر أن نظام الأسد بات في مراحله الأخيرة، مشيرا إلى أنه فقد السيطرة على دمشق و عدد من المدن.

الرئيس الجديد للمجلس الوطني السوري المعارض، دعا في مؤتمر صحفي عقده غداة انتخابه في إسطنبول المسؤولين في النظام السوري و في مؤسسات الدولة إلى الإنشقاق و الإنضمام إلى المعارضة، كما دعا المجتمع الدولي إلى اتخاذ قرار حاسم تحت الفصل السابع في مجلس الأمن.

ميدانيا، تواصلت أعمال العنف بوتيرة عالية فقد قتل الأحد سبعة و خمسون شخصا من بينهم سبعة و ثلاثون مدنيا، و ستة عشر عسكريا نظاميا، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

و قال نشطاء سوريون معارضون إن سبعة و ثلاثين شخصا على الأقل قتلوا في قصف للجيش السوري في تجدد للهجوم من أجل استعادة السيطرة على محافظة حمص.