عاجل

تقرأ الآن:

اسبانيا تستفيد من عملية انقاذ مالية وسط مخاوف من صعوبة تجاوز الأزمة


إسبانيا

اسبانيا تستفيد من عملية انقاذ مالية وسط مخاوف من صعوبة تجاوز الأزمة

حالة انتعاش تعيشها الأسواق المالية الإسبانية، بعد موافقة وزراء مالية منطقة اليورو من خلال عملية انقاذ مالية بقيمة مائة مليار يورو، للبنوك الاسبانية، التي ستخضع إلى إعادة هيكلة، تحت إشراف الاتحاد الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي.

الا أن محللين لا يخفون تشاؤمهم من أن عملية الإنقاذ المالية قد لا تكون كافية، للتخفيف من وطأة التزامات إسبانيا المالية، وأزمة الديون في منطقة اليورو.

ميغال مورادو – محلل اقتصادي
“ينبغي أن نتغلب على العجز وفق الاهداف التي رسمتها بروكسل، وهو أمر صعب جدا وأكاد أقول انه مستحيل، واذا لم نتوصل الى ذلك بنهاية هذا العام، سنجد أنفسنا في مشكلة من جديد، لأنه ستكون هناك مرة أخرى محادثات مع اسبانيا”.

في الأثناء تظاهر عشرات الموظفين في مدريد ضد خطة الانقاذ المالية، والإجراءات التقشفية المتعلقة بخفض الأجور وتقليص الامتيازات الاجتماعية.

مواطنة اسبانية
“في وقت تقوم حكومة راخوي بانقاذ البنوك، مقدمة لهم أموالا هائلة، فإنها تقوم بتدمير حياة الناس الذين خفضت رواتبهم، وسحبت منهم المساعدات الاجتماعية وأبسط الحقوق”.

وتعد اسبانيا رابع دولة في منطقة اليورو تطلب مساعدات دولية، خلال سنتين ونصف من بدء أزمة الديون.