عاجل

ضربة جديدة تلقتها أسواق المال الاوروبية، فوكالة التصنيف الائتماني موديز تخفض تصنيف اسبانيا بثلاث درجات مؤكدة أنه من المحتمل أن تزيد من هذا التخفيض في الأشهر الثلاثة المقبلة. موديز عزت قرارها لاعتزام الحكومة الاسبانية اقتراض حوالي مائة مليار يورو لاعادة رسملة مصارفها في الوقت الذي تراجعت فيه قدرة الحكومة الاسبانية على الإقتراض من الأسواق. وكان لرئيس الوزراء الاسباني ماريانو راخوي أن اكد بأن اتخاذ التدابير المالية وإصلاح الاقتصاد، يجب أن يكون في إطار التكامل الأوروبي حتى تحل الأزمة. تخفيض موديز لاسبايا تزامن مع تخفيض آخر لقبرص حيث استحضرت الوكالة مخاطر خروج اليونان من منطقة اليورو.

اليوم الاوروبي الطويل لم يكن في غاية السوء، فإيرلندا نالت موافقة صندوق النقد الدولي على مساعدة بمليار واربعمائة مليون يورو. كما أن رئيس الوزراء الايطالي نال رضى ألمانيا على سياساته النقدية حيث أشار وزير المالية الالماني ان الخطوات التي اتخذها مونتي ستصل بالاقتصاد الايطالي إلى بر الأمان.