عاجل

ارتفاع الفوائد على الديون الإسبانية يفاقم أزمتها المالية

تقرأ الآن:

ارتفاع الفوائد على الديون الإسبانية يفاقم أزمتها المالية

حجم النص Aa Aa

المستثمرون في الأسواق المالية الأوروبية يتخوفون من أن تصبح إسبانيا، الدولة الرابعة التي تجبر على السير في خطة إنقاذ للخروج من أزمة ديون مصارفها العقارية.

المساعدة الأوروبية للمصارف الأسبوع الماضي لم تنجح بتهدئة المستثمرين، بل على العكس، فهي تزيد حجم الديون الإسبانية لتشكل نحو تسعين بالمئة من النتاج القومي المحلي. الفوائد على الديون الإسبانية ارتفعت هذا الأسبوع لتصل إلى سبعة فاصل خمسة وعشرين بالمئة.

الأزمة اليونانية تزيد الأمر سوءا.

أحد المحللين الاقتصاديين قال: “ نعتقد أن الوضع في اليونان لم ينفجر بعد، سيصعب تشكيل إئتلاف، لذلك نتوقع أن يرتفع معدل الفوائد المطلوبة للموافقة على إدانة اليونان وإسبانيا. الكرة في ملعب السياسيين الأوروبيين لاتخاذ القرارات الطويلة المدى”.

انعدام الثقة في الأسواق الإسبانية أدى إلى تراجع الاستثمارات الأجنبية بها إلى ثمانية وثلاثين بالمئة إضافة إلى ارتفاع معدل البطالة إلى أربعة وعشرين بالمئة.