عاجل

عاجل

مناصرون ضدّ وصف أوكرانيا بالبلد العنصري الخطير

تقرأ الآن:

مناصرون ضدّ وصف أوكرانيا بالبلد العنصري الخطير

حجم النص Aa Aa

ظاهرة العنصرية التي ميزت الأسبوع الأول من اليورو أصبحت حديث الساعة في معقل المنافسة، يوم الإثنين قام المناصرون الإنكليز بتنظيم مظاهرة تحمل أكثر من دلالة عبر شوارع دوناتسك.

مظاهرة مناهضة لتصريح المدافع الدولي الإنكليزي السابق سول كامبل الذي قال قبل عشرة أيام عن انطلاق البطولة أنّه يجب على أصحاب البشرة السوداء تفادي الذهاب إلى أوكرانيا تجنبا للموت .

اتهامات أثارت سخطا كبيرا في أوكرانيا أراد هؤلاء المناصرون تفنيذها بحضور وجوه رياضية وإعلامية.

كريس كامارا، صحفي ولاعب سابق يقول:” التواجد في هذا البلد شيء رائع، الناس كانوا مضيافين، لكن قبل هذا كنت خائفا، لأن البعض قال لي ستواجهك مشاكلا بسبب لون بشرتك، لكن لا شيء أهم من الحقيقة، لقد قضيت هنا وقتا ممتعا”

هذه المبادرة التي استحسنتها كل الجهات تأتي بعد تصعيد عنصري مقلق، المنظمون تمكنوا بطريقتهم الخاصة من رد الإعتبار للبلد المضيف دون أن تشهد مظاهرتهم أي انزلاق.

سيرجيو كانتون، مراسل يورونيوز بدوناتسك يقول:” بمزيد من الجعة الإستفزازات تصبح سهلة، لكن مهما كان فالرسالة واضحة، هؤلاء المناصرون لا يشاطرون رأي شخص واحد في بريطانيا العظمى ليؤكدوا أنّ أوكرانيا ليست بلدا خطيرا”.