عاجل

تقرأ الآن:

18 قتيلا في أعمال العنف في سوريا ومصير المراقبين على طاولة مجلس الأمن


سوريا

18 قتيلا في أعمال العنف في سوريا ومصير المراقبين على طاولة مجلس الأمن

القوات النظامية السورية تواصل قصفها مواقع المتمردين في عدة مدن وبلدات مخلفة 18 قتيلا على الأقل تقول منظمة غير حكومية محلية، فيما سُجل تفجير أنبوبي نفط وسط سوريا وشرقها.
حمص، والرستن بشكل خاص، قُصِفت بعنف صباح الثلاثاء ودارت اشتباكات بين المتمردين والقوات النظامية في حي بابا عمرو، وتقول تقارير إن 1000 أسرة ما زالت محاصرة في المنطقة بين نيران المتقاتلين. كما شهدت الحولة وخربة الجوز في إدلب وأيضا دير الزور أعمال عنف خلفت قتلى وجرحى.

ارتفاع وتيرة العنف في سوريا دفع الأمم المتحدة إلى تعليق نشاط بعثة مراقبيها في المنطقة، ويُنتظر أن تحسِمَ المنظمة الأممية في مستقبل البعثة خلال الساعات المقبلة في اجتماع لمجلس الأمن الدولي غداة إعلان الرئيسين الروسي والامريكي على هامش قمة مجموعة العشرين ضرورة الوقف الفوري للعنف في سوريا وإطلاق عملية سياسية لحل الأزمة.

أزمةٌ راح ضحيتها حتى الآن أكثر من 14 ألف قتيل وعشرات آلاف اللاجئين إلى دول الجوار.