عاجل

تقرأ الآن:

الاكوادور تقرر بشأن طلب "أسانج" اللجوء خلال ساعات


المملكة المتحدة

الاكوادور تقرر بشأن طلب "أسانج" اللجوء خلال ساعات

سلطات الاكوادور تقول ان الحكومة ستقرر بشأن طلب مؤسس موقع “ويكيليس“، جوليان أسانج، اللجوء السياسي، خلال أربع وعشرين ساعة المقبلة، في وقت يواجه “أسانج” الاعتقال في المملكة المتحدة، لأنه خرق شروط السراح بالكفالة.

وكان “أسانج” لجأ الى سفارة الاكوادور في لندن، بعد ان استنفد كل الطعون القانونية في المملكة المتحدة تفاديا لترحيله الى السويد، حيث تتهمه أطراف بارتكاب اعتداءين جنسيين.

وتهدد خطوة “أسانج” لدى السفارة بتوتر العلاقة بين الاكوادور والولايات المتحدة، التي تتهم أسانج بالاضرار بعلاقاتها الخارجية، لأنه سرب وثائق دبلوماسة سرية أمريكية عبر الانترنت.

رفائيل كوريا – رئيس الاكوادور
“إذا كان طلب اللجوء سيؤثر في علاقاتنا مع بريطانيا، فان العلاقة بين الولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية ينبغي أن تتأثر، بسبب جميع الاكوادوريين الفاسدين الذين طلبوا اللجوء الى الولايات المتحدة. الصحافيون الذين يفترون على الآخرين يذهبون الى الولايات المتحدة لطلب اللجوء أيضا. أعتقد أن الأمر منصوص عليه في القانون الدولي، ولكل بلد الحق الكامل في اطار سيادته، لتحديد امكانية اعطاء حق اللجوء لأي انسان يطلب ذلك”.

ويخشى “أسانج” تسليمه الى الولايات المتحدة، حيث قد يصدر بحقه حكم بالاعدام بتهمة التجسس، بينما لن يعيق تسليمه الى السويد قانونيا سوى لجوئه الى المحكمة الأوروبية لحقوق الانسان، ويقول “أسانج” ان ملاحقته قضائيا هي لأسباب سياسية.