عاجل

تجمع العشرات من أنصار الرئيس المصري المخلوع محمد حسني مبارك أمام المستشفى العسكري في المعادي تعبيراً عن تضامنهم مع مبارك الذي يرقد في حالة صحية حرجة.

ونقل مبارك إلى المستشفى العسكري بعد تدهور خطير في حالته الصحية حيث أفادت مصادر عن تعرضه لجلطة دماغية وأخرى قلبية في آن واحد، ما استوجب نقله على أوج السرعة خارج سجن طرة الذي يقبع فيه منذ صدور حكم السجن المؤبد بحقه.

وحسب مصادر طبية فإن مبارك في حالة غيبوبة عميقة بينما أفادت مصادر أخرى أنه في حالة موت سريري.

و لم يصدر أي تصريح عن الحكومة المصرية يصف حالة الرئيس المخلوع الذي أصيب بنوبات متكررة خلال الاشهر الأخيرة.