عاجل

خلال مؤتمر صحفي عقده في مدينة جنيف السويسرية يوم الجمعة، طالب مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا، كوفي أنان، بزيادة الضغط على كل أطراف الصراع السوري داعيا إلى إشراك إيران في العمل الدبلوماسي للخروج من الأزمة: “ مع مرور الوقت يزداد الوضع في سوريا تأزما، يقول أنان، هذه الأزمة لا يمكن أن تدوم طويلا، من الضروري أن تنتهي اجتماعاتنا بنتائج ملموسة قبل أن يتفاقم الوضع أكثر، حينها لا نستطيع فعل أي شيء وهذا ما أخشاه، حان الوقت للعمل”.

وفي السياق نفسه كشف أنان أنه شُرع التحضير لاجتماع دولي حول القضية السورية سيقام في جنيف في أواخر الشهر الجاري.