عاجل

تقرأ الآن:

الاقتصاد السوري بين انعدام الأمن والعقوبات الأجنبية


سوريا

الاقتصاد السوري بين انعدام الأمن والعقوبات الأجنبية

الاقتصاد السوري يرزح تحت عبء العقوبات الاقتصادية و التوتر الأمني المتصاعد.

وزارة الاقتصاد والتجارة السورية حذرت من احتمال حصول أزمة خبز لدى الشركة العامة للمخابز وأثر ذلك على ارتفاع أسعار المواد الأولية .

مصادر أخرى حذرت من إحتمال حدوث أزمة في الغاز المنزلي المستخدم في الطهو.

أحد الشباب ابسوريين قال: “الثورة حتما أثرت على الاقتصاد السوري، شركات كثيرة حاولت إبقاء موظفيها والحفاظ على رواتبهم، لكن العقوبات الاقتصادية تصعب ذلك”.

الأزمة السياسية ضربت كذلك السياحة. الفنادق التي كانت تعج بالأجانب، أصبحت أبنية شبه مهجورة.

أحد رجال الأعمال قال:“الحقيقة مؤلمة للغاية، في الفندقين اللذين أملكها، لا يوجد أكثر من ثلاثة أو أربعة نزلاء، وكنت أملك فندقا آخرا أغلقته منذ وقت قريب”.

الحجوزات في الفنادق السورية كانت قد وصلت إلى معدلات قياسية العام الماضي قبل اندلاع الثورة الشعبية ضد الرئيس بشار الأسد.