عاجل

تقرأ الآن:

قمة مصغرة في باريس بين ميركل وهولاند قبيل انعقاد القمة الأوروبية في بروكسل


العالم

قمة مصغرة في باريس بين ميركل وهولاند قبيل انعقاد القمة الأوروبية في بروكسل

الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند التقى هذا الاربعاء المستشارة الالمانية انجيلا ميركل في قصر الايليزيه بالعاصمة باريس. هدف القمة كان تقريب وجهات النظر قبيل انعقاد القمة الاوروبية في بروكسل.
المحادثات تمحورت حول الحلول الممكنة للازمة كما طغت سندات اليورو على المشاورات بين الطرفين حيث عبرت باريس عن رغبتها في دعم عمليات تبادل الديون فيما تعارضها برلين.
وقال هولاند :“نحن واعون بحجم الجهود التي يجب ان نبذلها لاعادة الاستقرار المالي وكلانا يرغب في تدعيم الوحدة الاقتصادية والنقدية والسياسية حتى نحقق ما نصبو اليه من تضامن وتعاون.”

المستشارة الالمانية دعت من جهتها الى تبني اجراءات اصلاحية معمقة هذا اضافة الى اجراءات تقشفية فعالة.
انجيلا ميركل:

“قلت اننا نريد اوروبا اكبر. واعتقد اننا متفقون اننا بحاجة الى اوروبا تعمل بشكل فعال. هذا ما تنظر اليه الاسواق المالية. نحن بحاجة الى اوروبا تؤمن بمبدأ التضامن بين أعضائها. هذا هو الجو العام الذي نعمل في اطاره.”
وقبل وصولها الى باريس اكدت ميركل امام اعضاء البوندستاغ انه لا وجود لوصفة سحرية لحل مشاكل اليورو وان الحلول السريعة لن تفيد امام استفحال الازمة كما أن الحلول الجذرية هي الوحيدة الكفيلة باخراج اوروبا من ازمتها.”
ما تريد السيدة ميركل فعله هو تجنب تنازل المانيا عن امتيازاتها فيما يتعلق بالقروض لفائدة دول اخرى حتى تستفيد منها. يقول أحد المحللين الاقتصادين.

قمة بروكسل التي تعقد يومي الخميس والجمعة تاتي في وقت امتدت فيه ازمة الديون الى اسبانيا وقبرص اللتان طلبتا مساعدات مالية عاجلة من منطقة اليورو فيما خضعت ايطاليا الى ضغوط مماثلة للتقدم بالطلب نفسه.