عاجل

تقرأ الآن:

مصير قوانين أوباما حول الصحة والمهاجرين وفصل الدين عن الدولة سيُعرف اليوم


الولايات المتحدة الأمريكية

مصير قوانين أوباما حول الصحة والمهاجرين وفصل الدين عن الدولة سيُعرف اليوم

المحكمة العليا الأمريكية تحسم اليوم في قوانين أوباما التي لا تحظى بالإجماع، وهي قانون التأمين على الصحة والقانون الخاص بالمهاجرين، إضافة إلى قانون فصل الدِّين عن الدولة.
قانون التأمين على الصحة يستفيد منه اثنان وثلاثون مليونَ أميركي محرومين من الضمان الاجتماعي.

الشكوك تحوم حول إمكانية خروج أوباما سالما من هذه الجولة في مواجهاته السياسية مع الجمهوريين، خصوصا أن الهوية السياسية للقضاة التسعة الذين يشكلون هذه المحكمة تشير إلى غلبة النزعة الجمهورية عليها بخمسة قضاة مقابل أربعة، مما يدفع البعض إلى توقع خذلان المحكمة للرئيس الأمريكي وتصويتها ضد قوانينه.

قرار المحكمة العليا يُتوقَّع أن تكون له تأثيرات قوية على موقف الناخبين من أوباما في الانتخابات الرئاسية في السادس من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

في المقابل، تشير الاستطلاعات إلى تقدم منافسه الجمهوري ميت رومني وتسجيله نقاطا، مما يجعل عدد من الملاحظين والسياسيين يتوقعون فوز رومني في الاستحقاق الرئاسي.