عاجل

عاجل

أزمة منطقة اليورو: هولاند وميركل يتفقان على الأهداف ويختلفان في الأساليب

تقرأ الآن:

أزمة منطقة اليورو: هولاند وميركل يتفقان على الأهداف ويختلفان في الأساليب

حجم النص Aa Aa

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند وفيا لتعهداته إبان حملته الانتخابية قبيل انتخابه رئيسا للجمهورية, يقطع مع سياسات سلفه نيكولا ساركوزي. هولاند وبدعم من اسبانيا وايطاليا نجح في تمرير خطته الجديدة لتحفيز النمو في منطقة اليورو.
وقال الرئيس الفرنسي عقب انعقاد أعمال القمة: ” أعتقد أننا نتوفر الان على اطار صلب للتعاون من خلال اتفاقية النمو والاتحاد البنكي والاتحاد الجبائي وجهاز الدعم والرغبة في تدعيم الاتحاد الاقتصادي والمالي.”
 
المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل ولئن عبرت عن ارتياحها لما آلت إليه أعمال القمة فانها تجد معارضة في بلادها للتنازلات الكبيرة التي قدمتها في هذه القمة غير انها اكدت على ضرورة الاجراءات الرامية الى دعم سياسات التشغيل.
وقالت ميركل:” توصلنا الى اتفاق حول النمو وحول التشغيل حيث تبلغ النسبة حوالي واحد في المئة من الناتج الداخلي الخام للاتحاد الاوروبي. اعتقد ان هذا المجهود في غاية الاهمية كما سيساعد هذا القرار على توضيح اكثر للفكرة الاهم التي تحاورنا حولها والمتمثلة في زيادة عدد مواطن العمل وخصوصا تلك الموجهة للشباب.”