عاجل

تقرأ الآن:

الميركوسور والأوناسور تعلقان عضوية الباراغواي على خلفية عزل البرلمان لرئيس البلاد


باراغواي

الميركوسور والأوناسور تعلقان عضوية الباراغواي على خلفية عزل البرلمان لرئيس البلاد

رؤساء سوق الجنوب المشترك (ميركوسور) وقادة دول وحكومات اتحاد دول أمريكا الجنوبية اوناسور يقررون تعليق عضوية الباراغواي، في قمتهم نصف السنوية التي عقدت في الأرجنتين، وذلك على خلفية عزل الكونجرس في الباراغواي رئيس البلاد فرناندو لوجو.

رئيسة الارجنتين كريستينا فرنانديز قالت إن بلادها لن تضفي شرعية على ما اعتبرته انقلابا، وهو ما نفاه وزير الخارجية في باراغواي خوسيه فرنانديز استيغاريبيا إذ يقول: “في جمهورية باراغواي لم يكن هناك أي خرق في النظام الديمقراطي. قرار الأوناسور لا أساس له. حكومتنا ستعزز الإجراءات لضمان عدم تنفيذ هذا القرار.”

وكان برلمان باراجواي قد أقال لوجو في الثاني والعشرين من الشهر الجاري على خلفية اتهامه بسوء ادارة اشتباكات مسلحة وقعت أثناء اخلاء قطعة ارض قتل فيها 17 شرطيا ومزارعا .

البرلمان نصب نائبه فريدريك فرانكو وخصمه السياسي المنتمي للوسط،، لاكمال اخرعام من فترة لوجو الرئاسية.