عاجل

انتهت المباراة الختامية لليورو بتتويج المنتخب الاسباني لتتباين بذلك مشاعر المشجعين من كلا الطرفين.
فعلى الجانب الاسباني يقول أحد المشجعين:” لقد فزنا نعم ولكننا في النهاية اخوة فلو فازت ايطاليا، لكنا شعرنا بالحزن دون شك ولكن سنفرح لفوزهم ايضا. فيما يقول مشجع ايطالي:” لقد قدمنا عروضا طيبة طيلة البطولة غير اننا لم نكن في افضل حالاتنا في المباراة النهائية. يجب ان نعترف بان المنتخب الاسباني منتخب قوي.”

في الرياضة لابد من رابح ومن خاسر وفي الخسارة ايضا هناك احيانا شعور بالمتعة يقول مراسل يورونيوز في كييف، الذي يضيف، هذا ما سيعيشه دون شك الناس هنا الليلة في كييف. يورو 2012 ينتهي بفوز عريض لاسبانيا غير ان الاحتفالات مفتوحة للجميع.