عاجل

من اليونان انطلق هذا المركب باتجاه ايطاليا وعلى متنه عشرات المهاجرين غير الشرعيين، الذين يحملون جنسيات مختلفة أغلبها إفريقية وآسيوية.

وقد اعترض خفر السواحل الكرواتي المركب، بعد تلقي طلب مساعدة في المياه الدولية جنوب البحر الادرياتيكي، حيث تعرض محرك المركب لخلل وبقي المركب يطفو طيلة يومين، الى أن وصلت راكبيه المساعدات.

عضو الصليب الأحمر زيفكو زيمونوفيتش يقول: “هناك على حد علمنا خمسة وستون شخصا من بلدان مختلفة، أغلبهم من الشرق الأوسط ممن قرروا الوصول الى أوروبا، وكانوا ينوون الدخول الى ايطاليا بطريقة غير شرعية”.

السلطات الكرواتية قدمت المساعدات الضرورية من مؤن الى الركاب وهم في المياه الدولية، لكنها لم تقرر تحويل المركب الى سواحلها.