عاجل

تقرأ الآن:

قبرص ستبذل قصارى جهودها للمساهمة في تحسين أوربا


العالم

قبرص ستبذل قصارى جهودها للمساهمة في تحسين أوربا

قبرص تتولى الرئاسة الرئاسة الدورية للاتحاد الأوربي، في نفس الوقت الذي تقدمت فيه الجزيرة بطلب مساعدة مالية من شركائها. وستشرف نيقوسيا على دول الاتحاد لمدة ستة أشهر وستسعى لإنقاذ منطقة اليورو من الفوضى المالية. وقد قدم الرئيس القبرصي خطط بلاده خلال رئاستها الدورية للاتحاد أمام نواب البرلمان الأوربي:

“ ستبذل قبرص خلال رئاستها الدورية للاتحاد الأوربي قصارى جهودها للمساهمة قدر الإمكان في تحسين أوربا بما ينفع جميع مواطنيها. لدينا ستة أشهر للقيام بذلك وبمساعدة ودعم الجميع من مؤسسات تمثيلية، ومجتمع مدني، وطبعا، أنتم أعضاء البرلمان”.

وأشار كريستوفياس إلى أنّ تقاسم أعباء الأزمة المالية هو إلتزام أخلاقي وسياسي، وهو ما يدلّ على أنّ الآداء الجيد هو الذي يحدد السياسة الرشيدة والرئيس الجيد على حدّ قول النائب الأوربي مارتن شولتز:

“ في أوربا لا يوجد رؤساء كبار ورؤساء صغار، وإنما رؤساء يحققون نجاحاً دون رؤساء آخرين، القبارصة محظوظون، أنا واثق من ذلك وسيجدون تسوية بخصوص وجهات النظر المالية”.

قبرص تعاني من انقسامات بين قبرص اليونانية في الوسط والجنوب وقبرص التركية في الشمال المعترف بها من طرف أنقرة فقط، والتي ترفض اجراء محادثات مع الرئاسة القبرصية للاتحاد الأوربي، وقد فضلت بدلا عن ذلك التعامل مع المفوضية الأوربية. وهذا العام إزدادت حدة النزاع بين قبرص وتركيا كذلك بسبب التنقيب عن النفط والغاز حول جزيرة قبرص.