عاجل

في ساحة البلدية لمدينة “بامبلونا” الاسبانية تجمع آلاف المعجبين بسباق الثيران السنوي، لمواكبة اشارة انطلاق احتفالات ستستمر تسعة أيام، في تقليد يعود جذوره الى عصور القرون الوسطى.

المشاركون في الاحتفال والذين سيسابقون الثيران جاؤوا من أنحاء مختلفة من العالم.

على الساعة الثامنة من كل صباح من أيام الاحتفال يركض مئات المتسابقين مع من الثيران في شوارع المدينة، على مسافة نحو تسعمائة متر، تقودهم في نهاية المطاف الى حلبة للمصارعة.

ويتوقع أن يجلب احتفال يوم غد السبت أكبر عدد من المشاركين في السباق، الذي يتحول أحيانا الى مأساة يصاب خلاله المتسابقون بجروح خطيرة، لكن التظاهرة تجلب للمدينة مئات آلاف السياح، ونحو سبعين مليون يورو.