عاجل

المنفذ المفترض لاطلاق النار من بندقية صيد، أصاب بها عشرة أشخاص بجروح في نادي ليلي قرب منطقة كامبري شمال فرنسا، أوقفته عناصر الأمن، الى جانب رفيقته وشخص آخر يشتبه بأنه ساعده من موقعه كسائق. ويتهم الاشخاص الثلاثة بمحاولة القتل والتآمر، وكان المشتبه به منع من الدخول الى الملهى لأنه كان تسبب كبواب سابق في الكثير من المشاكل.