عاجل

تقرأ الآن:

منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية تحذر من وقوع أزمة بطالة في منطقة اليورو


مال وأعمال

منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية تحذر من وقوع أزمة بطالة في منطقة اليورو

منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية توقعت اليوم الثلاثاء ألا يشهد قطاع التوظيف في المنظمة أي تحسن في ظل تفاقم أزمة الديون في منطقة اليورو.

أمين عام المنظمة أوضح أن اعتماد سياسة العقود المفتوحة يساهم في ارتفاع معدلات البطالة.

المنظمة توقعت استمرار ارتفاع معدل البطالة العام المقبل في منطقة اليورو ليبلغ أحد عشر بالمئة، وقد دعت الححكومات إلى اعتماد خطوات إصلاحية جريئة في أسواق الأعمال والمنتجات.

الأمين العام للمنظمة قال: “البطالة اليوم مختلفة لأنها طويلة الأمد، هنالك أشخاص يبقون عاطلين عن العمل لمدة تزيد عن الستة أشهر وأحيانا لمدة تتجاوز العام الواحد. هنالك تحديات لم نواجهها من قبل ومنها المخاوف من عدم تمكن هؤلاء الأشخاص من العودة إلى سوق العمل”.

المنظمة دعت إلى الاستثمار في التعليم والنتدريب لتمكين العمال من المنافسة، التي اعتبرت أنها تساهم في ارتفاع معدل البطالة، كما دعت إلى زيادة الضرائب على أصحاب الثروات لتخفيض الهوة بين المداخيل.